صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

أسعار الذهب اليوم في السودان الجمعة 17 يونيو 2022.. صعود عكس التيار

2

ارتفعت أسعار الذهب اليوم في السودان مساء اليوم الجمعة 17 يونيو 2022، رغم انخفاض “النفيس” عالميا مقابل صعود الدولار والسندات.

زاد سعر جرام الذهب عيار 24 اليوم في السودان، خلال التعاملات المسائية من اليوم الجمعة 17 يونيو/حزيران 2022، لتصعد إلى 27.189 ألف جنيه (59.56 دولار)، مقابل 27.182 ألف جنيه (59.54 دولار) في ختام تداولات أمس الخميس، بحسب منصة “sudan.gold-price-today” المتخصصة في رصد أسعار الذهب لحظيا.

وارتفع سعر جرام الذهب عيار 18 اليوم في السودان ليصعد إلى 20.392 ألف جنيه (44.67 دولار)، مقابل 20.387 ألف جنيه (44.66 دولار) عند إغلاق تعاملات أمس.

وعن أسعار الذهب الاقتصادي اليوم في السودان، سجل سعر جرام الذهب عيار 14 نحو 15.860 ألف جنيه (34.74 دولار)، وسعر جرام الذهب عيار 12 سجل نحو 13.594 ألف جنيه (29.78 دولار).

صعد سعر جرام الذهب عيار 21 اليوم في السودان (الأكثر تداولا بالأسواق) ليرتفع إلى 23.791 ألف جنيه (52.12 دولار)، مقابل 23.784 ألف جنيه (52.10 دولار) بنهاية تعاملات أمس الخميس.

وسجل سعر الأوقية (الأونصة) اليوم في السودان نحو 845.567 ألف جنيه (1852 دولارا)، وبلغ سعر الجنيه الذهب اليوم في السودان (8 جرامات من عيار 21) نحو 190.325 ألف جنيه (416.93 دولار).

انخفض سعر الذهب اليوم الجمعة 17 يونيو/حزيران 2022، متجها نحو خسارة أسبوعية قياسية هي الأكبر منذ منتصف مايو/أيار الماضي.

وتأثر سعر الذهب بارتفاع الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية اللذين يضربان على الطلب على المعدن النفيس المسعر بالعملة الأمريكية.

وتراجع الذهب في المعاملات الفورية 0.6 % إلى 1846.33 دولار للأوقية بحلول الساعة 0553 بتوقيت جرينتش.

كما انخفضت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.1 % إلى 1849 دولارا.

وخسر الذهب نحو 1.3% في تعاملات متقلبة خلال الأسبوع، بعد أن بدأه بالقرب من ذروة شهر قبل أن يهبط لأدنى مستوى في أربعة أسابيع يوم الثلاثاء.

وقال إيليا سبيفاك، محلل العملات لدى ديلي إف.إكس “لم نتحرك كثيرا. ما زلنا عالقين إلى حد ما في النطاق الذي يتراوح بين 1800 دولار و1880 دولارا أمريكيا ونبحث عن اتجاه”.

وأضاف: “الذهب يحتاج إلى مزيد من الوضوح بشأن تأثير رفع الفائدة”.

وتتجه الأسهم العالمية إلى تسجيل أسوأ أسبوع منذ انهيار الأسواق في بداية الجائحة في مارس/آذار 2020، وسط قلق المستثمرين بشأن النمو مع ارتفاع أسعار الفائدة العالمية.

وبالأمس، أغلقت مؤشرات الأسهم الأمريكية على انخفاض حاد وسط عمليات بيع واسعة النطاق مع تنامي مخاوف الركود بعد تحرك البنوك المركزية في جميع أنحاء العالم للقضاء على التضخم المتزايد بعد أن رفع نظيرها الأمريكي أسعار الفائدة بأكبر وتيرة منذ 1994.

وأعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي هذا الأسبوع عن أكبر رفع لأسعار الفائدة منذ عام 1994، في الوقت الذي يسعى فيه إلى كبح جماح التضخم المتصاعد.

ويؤدي رفع الفائدة في الولايات المتحدة إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب الذي لا يدر عائدا.

وتراجع المؤشر ستاندرد أند بورز 500 لسادس جلسة في سبع جلسات.

وفقد المؤشر ستاندرد أند بورز 121.87 نقطة أو 3.22% ليغلق عند 3668.12 نقطة، فيما خسر المؤشر ناسداك المجمع 448.28 نقطة توازي 4.04% إلى 10650.88 نقطة.

وهبط المؤشر داو جونز الصناعي 727.65 نقطة أو 2.37% إلى 29940.88 نقطة.

وتراجعت الفضة في العقود الفورية 0.3 % إلى 21.87 دولار للأوقية.

كما انخفض البلاتين 0.2 % إلى 948.50 دولار، في حين ارتفع البلاديوم 1.8 % إلى 1912.69 دولار، ويتجه المعدنان إلى تكبد خسارة أسبوعية.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد