أمراض وحالات إنسانية بمعسكرات اللاجئين بالقضارف

0
18

الخرطوم.:الأماتونج

 كشفت دكتورة أميرة هاشم القدال مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية القضارف عن وجود حالات لأمراض الأيدز ، الكبد الوبائي ، الدرن ، فضلا عن أمراض السكري وضغط الدم ووجود عدد كبير من الحوامل في معسكرات اللاجئين الاثيوبيين بولاية القضارف .

وأضافت أن نسبة الإصابة بالايدز بالمناطق الاثيوبية المتاخمة للولاية مرتفعة يقابلها انخفاض في المناطق السودانية مما يؤثر على الخط العلاجي للمصابين ، وقالت إن الأمر يحتاج لترتيبات بين وزارة الصحة الإتحادية و منظمة الصحة العالمية ،وأوضحت أنه فيما يتعلق بحالات الحمل وسط اللاجئين فهناك عدم وجود غرف توليد جاهزة ، لافتة الى وجود حالات تستدعي عمليات قيصرية ، ودعت الى تدخلات أوسع و ترفيع المؤسسات الصحية للتعامل مع تلك الحالات.

ودعت مدير عام الصحة والتنمية الاجتماعية بالولاية الى إنشاء مراكز عزل لجائحة كورونا بمعسكرات اللاجئين نظراً لتفشيها بالمناطق الأثيوبية المجاورة ، وأضافت أن ولاية القضارف تعاني أصلا من إنتشار عدد من الأوبئة أبرزها الملاريا وأمراض مزمنة أخرى يقابلها نقص في الأدوية، وتوقعت زيادة حالات كورونا بولاية القضارف البالغ عددها حتى الآن خمس حالات ووجود ست حالات شلل أطفال،وقالت إن الوضع الصحي الراهن في ظل تدفقات اللاجئين يتطلب وجود خطة مشتركة تنفذ بواسطة معتمدية اللاجئين و بعض المنظمات .

 وكشفت د. أميرة عن توفير قطعة أرض تسع اللاجئين وتحفظ آدميتهم لم تستكمل عملية تجهيزها بعد ، وحذرت من انتقال الأوبئة وإنتشارها لجهة ان المعسكرات مفتوحة مما يحدث تداخلا بين اللاجئين والمواطنين ، وجددت مناشدتها لمفوضية اللاجئين والمنظمات القيام بدورها الإنساني والأخلاقي جراء تدفق اللاجئين في ظل نظام صحي هش.

تجدر الإشارة الى أن ولاية القضارف بها حتى الآن معسكري أم راكوبة بالقلابات الشرقية و المدينة (٨) بمحلية الفشقة .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا