إختلاس (2,6) مليار دولار في مشروع سد مروي

0
10

كشفت منظومة (زيرو فساد) بالسودان عن إختلاس ملياري و(650) مليون دولار في إنشاء سد مروري -شمالي السودان الذي افتتح في عام 2009، وذكرت المنظومة أن الحكومة السابقة قد قيدت تكلفة المشروع بتكلفة (4) مليارات و(350) مليون دولار في حين أن التكلفة الكلية للسد مليار و(700) مليون دولار.

وكان أسامة عبد الله مدير وحدة السدود التي أشرفت على بناء سد مروي، قد قال في نوفمبر 2015 (مافي جهة تحاكمنا في أداء عملنا غير الله، لذلك سنكون صادقين). وقتل عدد من أهالي منطقة العرقوب وأصيب آخرون في إشتباكهم مع الشرطة لرفضهم قيام السد دون الإيفاء بالتزامات الحكومة تجاه المهجرين في 22 ابريل 2006.

وفي الأثناء حظرت نيابة الثراء الحرام (30) من قيادات نظام الإنقاذ البائد من السفر بينهم عوض الجاز، وبدر الدين محمود، وعلي عثمان محمد طه، وأحمد هارون، والفاضل حسن الهادي، وعصام احمد البشير، وأحمد الحاج سوار، ووداد بابكر. وطالب المستشار القانوني في منظومة زيرو فساد فهمي الزين البدري على ضرورة مراجعة الإستثمارات الأجنبية في السودان التي كان يذهب ريعها إلى قيادات النظام السابق دون أن تستفيد منها الدولة. وقال إنهم فتحوا (200) بلاغاً قيد التحري في مواجهة قيادات النظام البائد.

وكشفت منظومة (زيرو فساد) بالسودان عن إصدار أمر قبض في مواجهة وزير المالية الأسبق بدر الدين محمود في قضية النقل النهري لإختلاس (35) مليون دولار و(10) مليارات جنيه سوداني.

وطالب عثمان جامع مدير منظمة عدم الإفلات بتدوين بلاغات في الرئيس المخلوع وبعض قيادات النظام البائد المتهمين بإرتكاب الإبادة الجماعية في دارفور للمحكمة الجنائية الدولية لقتلهم (300) وتشريد الملايين وحرق القرى.

وذكر أنهم قدموا مذكرة للمحكمة الدستورية للمطالبة بتسليم المتهمين بجرام الإبادة الجماعية للمحكمة الجنائية الدولية، ودعا رئيس مجلس إدارة منظمة عدم الإفلات من العقاب رئيس مجلس الوزراء إلى محاسبة أعضاء لجنة التصرف في المرافق الحكومية التي تخلصت من (284) منشأة حكومية خلال السنوات الماضية تحت بند الخصخصة.

سودان تايمز

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك