صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

إدريس:ألمانيا من أهم الشركاء الدوليين

12

الأماتونج (سونا)

عبر السفير إدريس سليمان وزير التعاون الدولي عن شكر وتقدير الحكومة السودانية لجمهورية ألمانيا الاتحادية وقال خلال حفل تدشين منظمة الرؤية العالمية الالمانية  لمشروع تنمية سبل كسب العيش والبنيات التحتية الزراعية بولاية جنوب دارفور اليوم بفندق كورنثيا قال إن ألمانيا تعتبر من أهم الشركاء الدوليين فيما يتعلق بالعون الدولي والعون للسودان وأشاد بمنظمة الرؤية الألمانية على تنفيذها لهذا البرنامج وكذلك امتدح جهود الشركاء الأساسيين وشدد السفير إدريس على أن الحكومة السودانية تركز على هذه المشروعات لأنها تتوافق مع طريقة العمل الجديدة التي اتفق عليها السودان مع المجتمع الدولي والتي تعمل على التحول من العون الانساني إلى العون التنموي  وجدد التاكيد على أن هذا المشروع يعتبر مشروعا تنمويا متكاملا من كل جوانبه  و قال فنس إدواردزالمدير القطري لمنظمة الرؤية العالمية بالسودان إن هذا المشروع يمثل فرصة نادرة لأصحاب المصلحة المستفيدين وذلك بتنويع مصادر سبل كسب عيشهم كما أنه يزيد من قدرتهم على تحسين دخلهم و رعاية أسرهم، و سيكون تركيز المشروع على أسر المزارعين-الرعاة و الرعاة و ذلك عن طريق معالجة أنشطة انتاجية مثل إنتاج العسل و الألبان كما يعمل المشروع على تسهيل تأسيس سلسة قيمة مربحة و تحسين الوصول إلى السوق ما يؤدى إلى زيادة فرص الحصول على الدخل و بسط الاستقرار وأضاف أن المشروع سيعمل أيضاً على تحسين البنيات التحتية الزراعية عن طريق تأسيس مشاريع تعتمد على الري بالتنقيط و تعزيز بنيات حصاد المياه بهدف تقليل اعتماد المجتمعات المحلية على مياه الأمطار في الرى الزراعي ومن جانبه  أكد  إندرياس هولتكوت المدير القطري للمشروع بالسودان أهمية مثل هذه الشراكات، معبراً عن ثقته في أن المشروع سيساهم في زيادة الفرص الاقتصادية للأسر المشاركة و قال هولتكوت إن المشروع يربط العون الإنساني بالتنمية و هو يتوافق مع خطط الحكومة السودانية للتنمية  وأشار الى أن المشروع سينفذ في محليات نيالا و كاس و عد الفرسان و كبم ورهيد البردي بولاية جنوب دارفور وتشير (سونا) إلى أن وزارة التنمية و التعاون الاقتصادى الألماني الاتحادية منحت مبلغ 10 ملايين يورو لمنظمة وورلد فيشن – السودان لتنفيذ مشروع تعزيز سبل كسب العيش بولاية جنوب دارفور عن طريق البنك الألماني للتنمية و يستغرق تنفيذ المشروع ثلاث سنوات  وأشار الى أن هذا المشروع الذي أطلق عليه اسم مشروع تنمية سبل كسب العيش و البنيات التحتية الزراعية بجنوب دارفور يهدف إلى دعم جهود إعادة الإعمار بدارفور عن طريق تعزيز سبل كسب العيش و تأهيل الأسر المتضررة من النزاع في المجتمعات المضيفة و مجتمعات العودة الطوعية في خمس محليات بالولاية.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد