اختلاسات في تبرعات مستشفى لعلاج سرطان الأطفال والقلب

0
5

اخبار اليوم / كشف مساعد شرطة عبدالله علي الكليس التابع لقسم شرطة الخرطوم شمال عن تفاصيل وجود عجز مالي واختلاسات بمستشفى السودان لعلاج سرطان الأطفال والقلب، حيث يواجه المدير المالي السابق للمستشفى تهمة اختلاس 90 ألف جنيه من التبرعات الخيرية لبناء مستشفى السرطان.
وأفاد الكليس عند مثوله أمام قاضي محكمة جنايات الخرطوم شمال حامد صالح بوصفه المتحري أنه بتاريخ 257 /2016 تقدم مفوض الشاكية بموجب عريضة من النيابة أفاد فيها بأن المشكو ضده كان المدير المالي والإداري لمستشفى السودان لعلاج سرطان الأطفال والقلب منذ العام 2015 وعند مراجعة الحسابات بواسطة مراجع قانوني من شهر سبتمبر 2015 حتى فبراير 2018 اتضح أن هناك عجزاً مالياً قدره 90 ألف جنيه حسب تقرير المراجع، وقال إن العجز كان في الفترة من يناير حتى فبراير 2018، عليه تم استجواب مفوض الشاكية وشهود الاتهام والمراجع القانوني وبعدها صدر أمر قبض في مواجهة المتهم الذي ألقي القبض عليه وعند التحري معه ذكر أنه كان المدير المالي السابق لمستشفى السودان لعلاج سرطان الأطفال والقلب وحالياً يعمل مديراً مالياً بشركة إنشاءات ومقاولات، وقال إن المبلغ المذكور بتقرير المراجع ليس عجزاً وإنما قيمة لإيصال مكرر بنفس التفاصيل، وأكد أنه أوضح ذلك عندما تم استجوابه بواسطة لجنة كونت بإشراف مدير المستشفى للتحقق حول الأمر، وقال إن اللجنة أرسلت الإيصال إلى الأدلة الجنائية، وأشار لوجود خلاف بينه وبين المستشفى بخصوص عقد العمل الخاص به، وأنه لجأ إلى محكمة العمل وقيد دعوى ضدهم، وبيّن أن هذا البلاغ كيدي، وأقر المتهم بهذه الأقوال أمام المحكمة.
من جانبه قدم المتحري تفويض الشاكية وتقرير المراجع القانوني كمستندات اتهام، وسجل ممثل الدفاع اعتراضه عليها من حيث الشكل، فيما تم التأشير عليها من قبل المحكمة مع أرجاء تقويمها لمرحلة وزن البينة.
وقال المتحري إن النيابة وجهت للمتهم تهمة تحت نص المادة 177 من القانون الجنائي المتعلقة بخيانة الأمانة، وعند مناقشة المتحري بواسطة ممثل الاتهام أفاد بأن المتهم هو المسئؤول عن الحسابات ويقوم بتوريد التبرعات سواء كانت نقدية أو محولة كرصيد عبر شبكات الاتصال المختلفة إلى الخزنة التي تقع تحت مسؤوليته ومفتاحها بحوزته، وأوضح أن المستشفى خيري يبنى بأموال التبرعات الخيرية وغير مسجل لدى المسجل التجاري، وأبان أن العجز كان في أموال التبرعات المحولة عن طريق الأرصدة من شبكات الاتصال المختلفة، ونفى عمله بتقديم المتهم مذكرة توضح الفساد المالي بالمستشفى.
بهذه الإفادة اكتملت مناقشة المتحري وتم تحديد جلسة لسماع مفوض الشاكية.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك