صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

ارتفاع اسعار البصل الى ارقام قياسية جنونية في السودان

30

 

(بيع البصل بما حصل) مقولة مشهورة يطلقها التجار لكل من يأتي للسوق ليبيع، في إشارة إلى أن البصل لا ينتظر طويلا ومن أكثر السلع عُرضة للمخاطر والتلف، وقلل التجار من المقولة في الوقت الحاضر، وقالوا إنها أصبحت مجافية للواقع اليوم خاصة بعد الارتفاع الكبير الذي شهدته أسعار البصل مؤخراً، لاسيما أنه من أهم دعامات المطبخ لدخوله في كثير من الأصناف فأصبحت ربة المنزل تبكي من سعر البصل بدلاً عن البكاء من تقطيعه.
الغلاء الطاحن
شهدت أسعار البصل ارتفاعاً جنونيا بسبب موجة الغلاء وانتهاء موسمه حيث وصل إلى أرقام قياسية أضعاف سعره القديم حيث بلغ سعر الأردب (5600) جنيه.
وكشفت جولة (آخر لحظة) بعدد من أسواق الخرطوم لبيع البصل عن ارتفاع جنوني في الأسعار، حيث بلغ سعر الأردب من البصل الأحمر (5500) جنيه وتوقع التجار أن يصل سعر الأردب إلى (6) آلاف جنيه (اليوم) أمس الأحد، وعزا عدد من التجار بالسوق المحلي بالخرطوم، تصاعد أسعار البصل، لعدة أسباب من ضمنها قلة الإنتاج، والتلف بسبب زيادة معدلات الأمطار هذا العام، بجانب تأخير الإنتاج الجديد، خاصة الولايات الأكثر إنتاجا الشمالية، كسلا، نهر النيل، نتيجة لارتفاع مدخلات الإنتاج، بجانب عزوف عدد من المزارعين عن زراعة البصل، لاعتقادهم بعدم جدوى زراعته خاصة بعد ظهور التنقيب عن الذهب.
المخزون نفذ
التاجر أبو بكر عبد الله، بالسوق المحلي بالخرطوم، ارجع ارتفاع أسعار البصل بسبب نفاذ المخزون القديم، وضعف الوارد من الإنتاج الجديد، قال إن العام الماضي كان المخزون من البصل داخل الرواكيب، يكفي للاستهلاك المحلي، يستمر وارده للسوق حتى نهاية شهر ديسمبر، وكانت أسعاره في متناول يد الجميع، لكن الأن حدث العكس، وأصبح السوق خاليا تماما من الإنتاج العام الماضي، بينما الوارد ضعيف جدا مقارنة بحجم بالاستهلاك، وأكد عبد الله لـ(آخر لحظة) عدم دخول إنتاج الولايات للخرطوم منذ أكثر من أسبوعين، وقال إنه لا يأتي للخرطوم مباشرة، بل يتم حجزه واحتكاره بمناطق الإنتاج خاصة بعد فتح باب تصديره للجنوب في الفترة الأخيرة، توقع أن يؤدي التصدير إلى مضاعفة الأسعار ثلاثة أضعاف خاصة في ظل انعدامه بالسوق المحلي.
البكاء من الشراء
المواطنة آمنة عطا المنان، تقول إن البصل بلغ أسعار خرافية لم تشهدها الأسواق من قبل فأصبحنا نبكي من شراء أسعاره وليس من تقطيعه، بعد أن كان البصل أرخص سلعة في متناول يد الجميع وأصبح التاجر يبيع بصلة واحدة بـ(10) جنيهات بدلاً عن الواحدة بـ(1) جنيه.
الأرقام القياسية
ووصف تاجر البصل، عمر حميد كمبال، ارتفاع أسعار البصل بغير المسبوق، وقال منذ أن بداية عملي في تجارته لم يصل هذه الأرقام التي وصلها اليوم، مشيراً إلى ارتفاع سعر الأردب إلى (5500) آلاف جنيه من اللوري، أكد سيصل للمواطن بواقع (3) آلاف جنيه للجوال بعد أن يضع التاجر أرباحه، مبرراً الارتفاع لكثرة الطلبات، قلة الإنتاج بجانب ارتفاع سعر الدولار، وقلل عمر في حديثه لـ(آخر لحظة) من تراجع أسعاره في القريب العاجل، بيد أنه توقع تصاعدا كبيراً في أسعاره خلال الفترة المقبلة، لضعف الوارد، توقع ايضا أن يصل سعر أردب البصل اليوم إلى (6) آلاف جنيه.
شارك هذا الخبر:

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد