الامة الفيدرالي بشمال دارفور :وصول قادة العملية السلمية خطوة مهمة

0
7

الخرطوم : الأماتونج

 إعتبر رئيس حزب الأمة الفيدرالي بولاية شمال دارفور المهندس أنور إسحق سليمان وصول قادة اطراف العملية السلمية إلي أرض الوطن اليوم خطوة مهمة في طريق تنفيذ اتفاقية سلام السودان وتأكيد لجدية الأطراف في طي صفحة الحرب والدماء والخراب والدموع إلي الأبد.

وقال أن قدومهم للخرطوم مؤشر جيد لفتح صفحة جديدة من تاريخ السودان ليمهر بالسلام العادل والشامل الذي سينعكس إيجابآ علي رفاه المواطن السوداني وعيشه الكريم.

ودعا المهندس أسحق عبد الواحد محمد نور وعبد العزيز الحلو الي ضرورة الإسراع للحاق بركب السلام لإستكمال حلقات العملية السلمية بالبلاد وقال ان حزبه سيعمل بالتعاون مع شركاء السلام في حركات الكفاح المسلح ومجلسي السيادة والوزراء والقوي السياسية ومنظمات المجتمع المدني من اجل تنفيذ بنود اتفاقية السلام علي أرض الواقع حتي تكون منصة للانطلاق نحو آفاق أرحب وملاذات آمنة تعبر بالوطن إلي مربع العيش الكريم والتعايش بين كل أبناء الوطن، لنتفرغ جميعآ لمعركة البناء والنماء والتقدم والازدهار وتأسيس الدولة الحديثة والرائدة في محيطنا الأقليمي والدولي.

واهاب رئيس حزب الامة الفيدرالي بشمال دارفور بالمجتمع الدولي لاعفاء ديون السودان مناشدا المجتمع الدولي والافريقي وجامعة الدول العربية ومجموعة الترويكا لدعم تنفيذ اتفاقية السلام الشامل نظرآ لما تحتاجها من دعم ومساندة لاعادة اعمار مادمرته الحرب وعودة النازحين واللاجئين الى مناطقهم وتعويضات المتضررين و جبر الضررعلاوة علي تنفيذ كل المشروعات الخاصة بتحقيف السلام علي ارض الواقع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا