البرهان يلتقي المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للقرن الإفريقي

0
2

الخرطوم : الاماتونج
التقى رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان بمكتبه بالقصر الجمهوري اليوم بالمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للقرن الإفريقي بارفي أونانقا.

وأكد بارفي في تصريح صحافي، دعم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس لتنفيذ اتفاق السلام بين الحكومة والجبهة الثورية الذي تم توقيعه بجوبا في الثالث من أكتوبر الجاري، واصفا الاتفاق بأنه خطوة مهمة نحو إحلال السلام الشامل والاستقرار في السودان.

وقال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للقرن الإفريقي إنه اطلع خلال لقاءاته بالمسؤولين في الحكومة الانتقالية على تطورات العملية السلمية وترتيبات تنفيذ اتفاقية السلام، لافتا إلى أنه لمس خلال اللقاء تفهماََ تاماََ من رئيس مجلس السيادة الانتقالي تجاه التحديات التي تواجه البلاد.

وأعرب بارفي عن أمله أن تقود هذه الخطوات المهمة السودان نحو طريق الاستقرار والوحدة.

وشدد المبعوث على ضرورة مساعدة ودعم المجتمع الدولي للسودان في ظل الظروف الراهنة من أجل تحقيق تطلعات شعبه، مشيراََ إلى أن هناك مساعٍ لإلحاق الآخرين بعملية السلام، وقال ” علينا أن نعمل جميعا لمساعدة ودعم السودان في بناء السلام”.

وأكد بارفي حرص والتزام الأمم المتحدة على دعم الحكومة الانتقالية لتنفيذ اتفاق السلام الشامل وتحقيق الاستقرار في السودان، بجانب تقديم الدعم خاصة فيما يتصل بالإصلاح الاقتصادي وإزالة كل العقبات التي تعترض تحقيق أهداف وتطلعات الشعب السوداني.

وقال إن هذه هي الرسالة التي يريد أن يوجهها الأمين العام للأمم المتحدة للشعب السوداني والتي تؤكد دعمه ومساندته لتنفيذ اتفاق السلام.

وأكد المبعوث دعم المنظمة الدولية لبناء السودان الجديد حتى يكون نموذجا للتحول الديمقراطي والاستقرار في القارة الإفريقية بصفة عامة وفي منطقة القرن الإفريقي على وجه الخصوص.

وأعرب بارفي عن أمله في تعاون الحكومة مع البعثة السياسية الأممية (يونيتامس) والتي ستباشر عملها بعد انسحاب الـ(يوناميد) من السودان والتي تهدف لمساعدة ودعم السودان في توفير متطلبات واحتياجات عملية بناء السلام بالتعاون مع الشركاء الإقليميين والدوليين ومؤسسات التمويل الدولية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا