صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

البشير يفتتح وحدة تحقيقات جرائم الفساد

4

الخرطوم (سونا)-

افتتح المشير عمر البشير رئيس الجمهورية اليوم وحدة تحقيقات جرائم الفساد التابعة لجهاز الامن والمخابرات الوطني بحضور مولانا حيدر احمد دفع الله رئيس القضاء ود. فضل عبدالله وزير رئاسة الجمهورية والفريق اول مهندس صلاح عبدالله قوش مدير جهاز الامن والمخابرات الوطني والنائب العام لجمهورية السودان عمر احمد محمد.

وقال رئيس الجمهورية في كلمته امام حفل الافتتاح انه مهموم بمكافحة الفساد باعتباره سوس ينخر في عضد الدولة والمجتمع ويخلق طبقات طفيلية مبينا ان الدولة استنت كثيرا من الاجراءات والقوانين وعملت علي تقوية مركز المراجع العام لجمهورية السودان وذلك حرصا منها علي صون المال العام مبينا ان تقوية المراجع العام كان الهدف منها محاربة الفساد والتجاوزات علي المال العام واضاف ” المراجع العام يقدم تقريره السنوي مباشرة للراي العام عبر البرلمان في جلسة مفتوحة “.

واوضح الرئيس البشير انه بقيام هذه الوحدة المتكاملة والتي تحوي في داخلها ممثلين لمختلف اجهزة الدولة نستطيع ان نطمئن علي حراسة المال العام. ووجه رئيس الجمهورية كل اجهزة الدولة بان اي جهة حكومية علي المستوي الولائي او المحلي تاخذ اي رسوم علي الطرق القومية بخلاف رسوم الطرق المعروفة يتم تجميعها وتقديرها ومن ثم خصمها من الدعم الاتحادي المخصص للولاية موجها وزير رئاسة الجمهورية باستصدار خطاب تذكيري حول هذا الشأن واضاف قائلا ” هناك ضريبة واحدة وهي ضريبة الطرق القومية “

واشاد الرئيس البشير بأمانة ونظافة الاجهزة العدلية والامنية وحسن تعاملها مع مختلف القضايا واضاف” نطمأن المواطنين بأن اموالهم العامة محفوظة وفي ايدي أمينة”.

وقال الفريق اول مهندس صلاح قوش ان الوحدة تعتني بمحاصرة ظواهر الفساد والعمل علي استئصالها مبينا ان الوحدة تجميع لخبرات من مؤسسات مختلفة حيث تم انتداب خبراء لها من المراجع العام والبنك المركزي والقضاء والنيابة العامة وديوان الضرائب وهيئة الجمارك للعمل جنبا الي جنب مع ضباط من جهاز الامن والمخابرات .وقال ان الغرض من انشاء الوحدة هو التحقيق المتكامل والدقيق في قضايا الفساد وقال ان الوحدة ستعمل علي الفرز بين الغث والثمين والصحيح والخطا حتي نصل الي حقيقة ان هناك قضية فساد ام لا.

واوضح قوش ان الجهاز حريص علي ان لا يتهم الناس بالباطل مؤكدا ايمان الجهاز وقناعته بتحري الدقة والموضوعية والوصول الي الحقائق بهدوء دون التشهير باحد مبينا أن كل ذلك الغرض منه المزيد من المهنية في تقييم البينات والمعلومات واضاف ” نحن حريصون علي استرداد ما هو منهوب في شكل ضرائب او تهرب ضريبي او تهريب للذهب والوقود “

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد