صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الجزيرة .. 27 قرية تشكو انقطاع التيار الكهربائي

227

اشتكى عدد من مواطني قرى منطقة شمال الحاج عبد الله بالجزيرة من تكرار انقطاع التيار الكهربائي بصورة يومية مهددين بتصعيد الأمر إلى أعلى المستويات إذا لم تحل مشكلتهم، وأشاروا إلى أن التيار الكهربائي ينقطع عن هذه القرى والتي يزيد عددها عن 27 قرية بمعدل 7 الى 10 مرات في اليوم، وهي القرى التي تقع شمال منطقة الحاج عبد الله والتي توجد بها كثافة سكانية عالية جداً حيث يقدر عدد سكانها بـ 100 ألف نسمة حتى حدود مدينة ود مدني حاضرة الجزيرة، يقول /عمر البشير الضو من قرية الشكابة حامد: تعرضنا لأضرار كبيرة جراء هذه القطوعات المتكررة حيث أنها تقطع على كل رأس ساعة، وفي ظروف طبيعية عادية جداً حتى في حالة عدم وجود ما يدفع الجهات المختصة لقطع التيار من أمطار، ويضيف عمر: ذهبنا للمسؤول بقطاع الكهرباء بالحاج عبد الله، ولكن لم نجد الحل حتى الآن، وفي ذات الاتجاه يقول الأستاذ فتح الرحمن موسى المشرف التربوي السابق لمرحلة الاساس بقطاع التعليم بالحاج عبد الله وهو من قرية الخور يقول: نحن نواجه مشكلة حقيقية مع الكهرباء وتعرضنا لأضرار بالغة نتيجة ذلك من هذه القطوعات المتكررة حيث أن الكهرباء وكما يعلم الجميع مرتبطة بحياة الناس في كل شيء طواحين الدقيق، محطات المياه، الحياة عامة تتأثر بهذه القطوعات.
ويقول المواطن أسعد آدم من قرية الشكابة الجاك: لدينا أزمة انقطاع التيار الكهربائي مستمرة لفترة طويلة، فهل يعقل أن ينقطع التيار الكهربائي لأكثر من عشر مرات خلال اليوم فقدنا نتيجة ذلك كثيرا من الأجهزة والتي تعرضت إلى تلف كلي وتقدر بمبالغ طائلة )ثلاجات وشاشات وتلفزيونات وغيرها(، في ظل وضع اقتصادي سيئ جداً ﻻ يستطيع رب الأسرة أن يشتري جهازا كهربائياً واحداً إذا تعطل بفعل هذه القطوعات.
في ذات الاتجاه يقول الشريف عمر المهدي ـ دستوري سابق من قرية العقدة ـ نحن في الجزيرة نكافح البعوض بتشغيل المراوح، ولكن لعدم استقرار التيار الكهربائي والقطوعات المتكررة يظل البعوض يحصد أرواح الناس وبالتالي تظل الملاريا مستوطنة ومتحكمة في مجتمعنا الريفي، حيث ﻻ ينفع مع البعوض رش ضبابي وﻻ سماوي، ويظل تشغيل المروحة هو المهم خاصة بالنسبة للأطفال في فترة الخريف. يضيف المهدي: تشغيل الكهرباء لقرى شمال منطقة الحاج عبدالله أصبح أمراً محيرا وﻻ بد من معالجته، سوف نصعد قضيتنا، فاﻷمر ﻻ يحتمل.
يقول عمار الفاتح من قرية الشكابة الخليفة شريف: تابعنا قطوعات الكهرباء في كثير من مناطق السودان، ولكن ما يحدث في مناطقنا أمر ﻻ يتصوره عقل، حيث ﻻ تستطيع أن تحفظ شيئاً من الطعام في الثلاجة، إما لأنها تعطلت أو أنها ليس بها تبريد بفعل اﻻنقطاع المتكرر للكهرباء، يضيف عمار نحن لدينا كهرباء على الهامش، نريد حلاً وإﻻ سوف نصل أعلى المستويات، وﻻ يضيع حق وراءه مطالب.
من جانب آخر، لوح مواطنو هذه القري المتأثرة بهذه القطوعات بأنهم سوف يصعدون القضية إذا لم تحل مشكلتهم في الأيام القادمة.
ولتقصي الحقيقة اتصلت الصيحة بالأستاذ عبد المحسن مدير قسم كهرباء الحاج عبد الله وجنوب الجزيرة، حيث قال: توجد مشكلة بهذه المناطق نحاول جاهدين أن نقوم بحلها، ولكن الخط الناقل لهذه القرى خط ممتد وتطول فيه عمليات البحث لتحديد العطل، نحن منذ فترة نكتشف عطلاً وتتم معالجته، ونبحث عن العطل اﻵخر، لذلك نقول عمليات الصيانة مستمرة في هذا الخط حيث ﻻ نستطيع إطفاء هذه القرى في وقت واحد لنقوم بالإصلاح، لذلك نعمل على التفتيش عن الأعطال، وفي نفس الوقت نمد هذه القرى بتيار كهربائي، برغم كل العيوب، نعمل على معالجة اﻻمر بصورة نهائية، وكما يعلم الجميع أن هذا الخط يمر بمناطق زراعية يصعب الدخول إليها خاصة في موسم الخريف، لكن نعمل بكل طاقتنا لحل الإشكال.
يذكر أن القرى التي تتأثر بانقطاع التيار الكهربائي المتكرر تقع شمال الحاج عبد الله ويصل عددها إلى 26 قرية.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد