صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الحكومة تلتزم بنقل آمن لطلاب المناصير

18

الأماتونج ـ الشروق

أكد والي نهر النيل حاتم الوسيلة، التزام حكومة الولاية والحكومة الاتحادية بإكمال مشروعات التنمية بمحلية البحيرة وتوفير عمليات نقل آمن للطلاب والمواطنين، خاصة بعد الحادثة الشهيرة التي راح ضحيتها أكثر من 20 طالباً مؤخراً بمنطقة كبنة وشهدت مناطق المناصير بمحلية البحيرة بولاية نهر النيل منتصف أغسطس الماضي حادثة مأساوية، حيث توفي 22 طالباً وامرأة غرقاً جراء غرق مركب كان يقلهم من منطقة الكنيسة بالوحدة الإدارية بكبنة، متوجهاً نحو مدارس كبنة الأساسية وأطلع الوسيلة، وزير الحكم الاتحادي حامد ممتاز، يوم الإثنين، على الإجراءات الجارية بخصوص المشروعات التنموية بمنطقة البحيرة وتلافي آثار الحادثة الأخيرة ووقف ممتاز على تفاصيل سير العمل بمشاريع التنمية بالولاية وخاصة طريق (أبوحمد-البحيرة)، والمشروع الثاني لكهربة منطقة شري وبناء المنازل في منطقة المنصورة وبحث اللقاء العمل التنموي والاجتماعي والاقتصادي والسياسي بالولاية مع التركيز على محلية البحيرة وقال الوسيلة، إن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح والمناسب لتهيئة الظروف الآمنة لنقل الطلاب وترحيل الركاب بواسطة مراكب معدلة تتوافر فيها كل أسس السلامة.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد