صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الدرديري : توقيع إتفاق جنوب السودان بداية لمراحل قادمة فيها كثير من التحديات

9

الخرطوم/الاماتونج
شارك وزير الخارجية الدرديري محمد أحمد في الفعاليةرفيعة المستوي عن الوضع الأنساني في جنوب السودان المقامة على هامش أعمال الدورة رقم (73) للجمعية العامة للأمم المتحدة .
وحسب المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية السفير بابكر الصديق محمد الأمين ترأس وزير الخارجية الدكتور الدرديري محمد أحمد, وفد السودان المشارك في الفعالية
والتي نظمها مكتب الأمم المتحدة لتنسيق المساعدات الإنسانية. وقدم الوزير بيان السودان في هذه الفعالية مشيراً إلى دور السودان في استضافة الوساطة بين فرقاء جنوب السودان بتكليف من قمة الإيقاد ، خلال (81) يوماً من المفاوضات التي عقدت بالخرطوم. وأعتبر توقيع الإتفاق بداية لمراحل قادمة فيها كثير من التحديات منها المساعدات الإنسانية العاجلة للمتأثرين في جنوب السودان . وأشار الوزير لجهود السودان في ايصال المساعدات إلى المتضررين في دولة جنوب السودان بجانب إستضافة السودان لأعداد كبير من اللاجئين من جنوب السودان.
الى ذلك ترأس وزير الخارجية وفد السودان المشارك في الحدث عال المستوي عن العمل من أجل حفظ السلام والذي نظمته الأمم المتحدة.
وقدم الوزير بيان السودان وشدَّد علي ضرورة أن يتم إنشاء بعثات حفظ السلام علي أساس الحياد وموافقة الدول المستضيفة لها والإلتزام بمبادئ الولاية الممنوحة لها، كما تطرق للجهود التي يبذلها الإتحاد الأفريقي في حفظ السلام في القارة الأفريقية بالتعاون مع المجموعات دون الإقليمية والأمم المتحدة .
وأشار البيان الى جهود السودان في إحلال السلام في جنوب السودان وتطرق بيان السودان إلي التطورات الإيجابية التي تشهدها دارفور وعودة الإستقرار والدخول في مرحلة بناء السلام تمهيداً لخروج بعثة يوناميد عام 2020م.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد