صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الضباط المتقاعدون: قدّمنا مُبادرة لطي الخلاف ووجدنا تجاوباً من “العسكري” و”التغيير”

9

الاماتونج ـ الصيحة

أعلنت الهيئة القومية للضباط المتقاعدين، عن شروعها في مبادرة لطي الخلاف بين المجلس العسكري الانتقالي و”قوى إعلان الحرية والتغيير”.

وقال مُقرِّر الضباط المُتقاعدين حسن محمود لـ (الصيحة) أمس، إنّ مُبادرتهم تحت مُسمّى “مبادرة الضباط المتقاعدين لجمع الصف الوطني منعاً للتدويل”، وأضاف أن الشّعب السُّوداني قَادرٌ على حل قضاياه بمعزلٍ عن الآخرين إقليميين أو دوليين، وأوضح أنّ المُبادرة برئاسة اللواء المعز هباني، وأنّهم التقوا رئيس المجلس الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، ثُمّ عقدوا اجتماعاً آخر استمر لأربع ساعات مع اللجنة السياسية بالمجلس بوجود الفريق ركن شمس الدين كباشي والفريق ياسر العطا، وتفهّم المجلس أطروحاتهم وتمّ قبولها، وأوضح أنّهم التقوا كذلك بستة من قيادات “الحرية والتغيير”، وتمّ التّوصُّل إلى ثَوَابت من شأنها العمل على طي الخلاف بين الجانبين، وأشار إلى لقائهم أمس الأول، وفدا من المجلس العسكري تَمّ خلاله التّفاكُر حول ضرورة الاتّفاق، وقال إنّ الفريق ياسر العطا أكّد أهمية التّوصُّل إلى اتفاقٍ قبل نهاية هذا الشهر مع “الحرية والتغيير”، وإلا سيعلنون حكومة تصريف أعمال، وأكد محمود استمرار مساعيهم لإعادة التفاوُض بين “المجلس” و”الحرية والتغيير” بعد التجاوُب الكبير الذي وجدوه من الطرفين.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد