انحسار الصفوف وانفراج تدريجي لأزمة الوقود

0
6

 

انحسرت صُفُوف الوقود أمس بصورة ملحوظة في محطات الخدمة، واختفى مشهد تكدُّس السيارات الطويل بعد الأزمة الخانقة، التي تسبّب فيها تعطُّل الخط الناقل للمواد البترولية بأم سَيّالَة في شمال كردفان.

وأعلنت وزارة الطاقة والتعدين، أنّ آلية مُراقبة وضبط الوقود رصدت عَدَداً مُقدّراً من بلاغات التّهريب والتلاعُب بالمواد البترولية من قِبل وكلاء المحطات وشركات التوزيع وبعض أصحاب المركبات مِمّا ساعد في تنفيذ لوائح الوزارة بخصم يصل (25%) من هامش ربح الشركات وتوقيف بعض المحطات التي تتبع للوكلاء، وعزت الوزارة الانفراج للتدابير التي أعدّتها لتنظيم توزيع المُشتقات البترولية عبر إشراف آلية المُراقبة والضبط بمُساعدة الفِرَق المُكوِّنة من الشرطة الأمنية والأمن الاقتصادي ولجان المُقاومة التي أحكمت حلقة التوزيع من المُستودعات ومُتابعة عربات نقل الوقود ومَحَطّات الخِدمَة وتنظيم الصُّفُوف وفقاً لمنشورات الوزارة، وأكّدت الوزارة تكوين لَجنة تَحقيق من مُختصين للبحث عن مُسَبِّبات العُطل خَاصّةً عقب اللغط الدائر والاتّهامات للدولة العَميقة، واستبعد وكيل الوزارة د. حامد سليمان الأسباب المذكورة وأرجأ الأمر لقرار لجنة التحقيق.

صحيفة الصيحة

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك