بعد خسارة عرش ماليزيا.. أنباء عن طلاق الملك من زوجته الروسية

0
8

 

يبدو أن الزواج “الأسطوري” للملك الماليزي السابق سلطان محمد الخامس من عارضة أزياء روسية تصغره بحوالي 25 عاما يتعرض للخطر.

فقد أشارت صحيفة مترو البريطانية إلى تقارير تفيد بأن كلا من سلطان محمد الخامس (49 عاما)، والعروس الجديدة أوكسانا فويفودينا (25 عاما)، على وشك الطلاق، وذلك بعد شهرين فقط من زواجهما.

لكن والد العروس يحاول نفي هذه المزاعم ، إذ قال لوسائل إعلام روسية: “هذا هراء.. هذا كلام فارغ. أنا لا أطلع على التعليقات بالإنترنت لكنني كنت سأكون أول من يعلم” ذلك الخبر إن كان صحيحا.

ويقال إن الملك السابق وعروسه، وهي ملكة جمال روسية سابقة، يتوقعان طفلهما الأول، بعد زواجهما في موسكو في نوفمبر الماضي.

وفي وقت مبكر من يناير الجاري، أعلن بيان صادر عن القصر الملكي الماليزي أن سلطان محمد الخامس تخلى عن العرش. وأفاد البيان أن “القصر الوطني يبلغ (الشعب) بأن جلالته استقال من منصبه كالملك الـ15، مع دخول ذلك حيز التنفيذ في 6 يناير”.

وكانت هذه المرة هي الأولى التي يتنازل فيها ملك عن العرش في ماليزيا منذ استقلالها عن بريطانيا في 1957.

ولم يعط القصر الملكي آنذاك أي أسباب تفسر قراره، لكن سرت تساؤلات بشأن مستقبل الملك الذي تولى العرش في ديسمبر 2016 منذ طلب إجازة لتلقي العلاج في نوفمبر.

وحينها ذكرت تقارير على الإنترنت أنه تزوج ملكة جمال موسكو السابقة في روسيا، رغم أن مسؤولين في القصر الملكي في ماليزيا لم يعلقوا على ذلك.

وقالت صحيفة “الغارديان” البريطانية إنه خلال فترة تلقيه العلاج في نوفمبر، يعتقد أيضا أنه تزوج من ملكة الجمال الروسية التي اعتنقت الإسلام في أبريل الماضي، بحسب تقارير.

ووفقا لتقارير إعلامية روسية، فإن أوكسانا فويفودينا تعرفت على الملك خلال حفل كبير، بقاعة بارفيخا الموسيقية في موسكو.

وتظهر صور فوتوغرافية فوفودينا تجلس بجوار الملك محمد في ثوب زفاف أبيض، بينما يرتدي هو زيا وطنيا.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك