تفريق تظاهرة تجمع المهنيين

0
2

 

فرقت السلطات الأمنية السودانية، تظاهرة دعا إليها “تجمع المهنيين” في العاصمة السودانية الخرطوم بإطلاق كثيف للغاز المسيل للدموع، في محيط “صينية القندول” وسط السوق العربي، وصينية بُري، أماكن تجمع التظاهرات للمسير إلى القصر الجمهوري، مطالبة بتنحي الرئيس البشير، كما كان مقرراً لها.

وشوهد إنطلاق ” بمبان كثيف جداً” بمنطقة صينية القندول، و تفرق المئات من المتظاهرين في اتجاه مول الواحة، وجامعة السودان جوار إستاد الخرطوم.

كما رصد إنسياب الحركة العادية بالشوارع وسط الخرطوم، مع تواجد أمني أقل من الموكب السابق، يقوم بفض التجمعات.

ونشر الصحفي السوداني “زاهر الكندري ” على صفحته، أن عملية كَر وفر في السوق العربي وسط الخرطوم الان، والشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع واختناقات وسط المواطنيين، وتواجد لقوات الأمن بعربات التاتشر بصورة مكثفة تجوب شوارع “العربي” طولا وعرضا وكان موكب السوق العربي قد انطلق قبل قليل قبل ان تفضه قوات الشرطة وتوقعات باندلاع المظاهرات في اجزاء واسعة بمنطقة وسط الخرطوم.

كما انطلق موكب منطقة” ابوحمامة” غرب الخرطوم “قبل قليل” فضلا عن اعتصام اساتذة جامعة الخرطوم واعتقال العشرات منهم.

واوردت قناة العربية قبل قليل، تفريق قوات الأمن في السودان، لتظاهرة بحي “الديم” جنوب الخرطوم.

وفي الأثناء أعلنت وزارة التربية والتعليم، عن إستئناف الدراسة يوم الثلاثاء 8 يناير بولاية الخرطوم للصفين الثامن مرحلة الأساس، والثالث الثانوي، وبقية المراحل تستأنف الدراسة يوم الأحد القادم.

وفي المقابل دعت أحزاب الحوار الوطني، خلال مؤتمر صحفي عُقد اليوم، إلى مسيرة يوم الأربعاء، للمناصرة والتأييد للرئيس السوداني عمر البشير، وللرد السياسي على تظاهرات المعارضة خلال الأيام الماضية.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك