صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

تيار قوى التغيير: يحذر مكونات المشهد السياسي من خيانة الثوار

11

 

 الاماتونج : سلمى عبدالرازق

تعهد تيار قوى التغيير على وضع قطار الثورة في مساره الصحيح. مؤكداً إيمانه بشعارات الثورة ومقدرات الشارع الثوري. وطالب التيار بحل مجلس شركاء الفترة الإنتقالية’ وتكوين المجالس التشريعية الثورية إضافة إلى تكوين المحكمة الدستورية وتعيين الولاة المدنيين من أبناء الولايات. محذراً مكونات المشهد السياسي من خيانة الثوار.

ومن جانبه أعلن الأستاذ دهب إبراهيم دهب عن مولد تيار قوى التغيير والتوقيع على الميثاق والإعلان السياسي’ داعياً رفاق النضال في كافة حركات الكفاح المسلح التي لم تنضم للعملية السلمية باللحاق بقطار السلام لتحقيق أمن الوطن والمواطن واستبدال لغة السلاح بالحوار. لافتاً خلال منبر طيبة اليوم رفضهم

 المحاصصات السياسية التي تقوم بها قوى الحرية والتغيير بشكل غير مقبول. محذراً مكونات المشهد السياسي من خيانة الثوار بأقصائهم من مراكز صنع القرار والتعليم واللاشفافية

وفي ذات السياق أوضحت الدكتورة جهاد حسن عضو التيار أن التيار يهدف إلى تنفيذ إعلان الحرية والتغيير

 وإيقاف الحروب الدائرة في مختلف أنحاء البلاد’ بجانب اقرار إشاعة مبدأ السلام الاجتماعي والحفاظ على حدود الوطن وبلورة الرؤية حول قضايا الحدود العالقة. وإنشاء مجلس قومي للتخطيط الإستراتيجي مع رؤية تنموية شاملة وإعادة العلاقات المتينة مع كافة الدول في إطار الندية والمصالح المتبادلة وتطبيق مبدأ العزل السياسي وتجميد نشاط حزب المؤتمر الوطني لمدة عشر سنوات’ ومراجعة السلم والمناهج التعليمية والتربوية وإعادة الثقة في التعليم الحكومي ومجانيته لتتسق مع بناء دولة المواطنة.

و أكد عضو التيار المهندس هيثم دينار أن التيار قادر على تصحيح المفهوم الخطأ للثورة إلى الإصلاح الإقتصادي. داعياً إلى أهمية وضع أساس لمعالجة الإنهيار الإقتصادي والمالي الذي خلفه النظام البائد بجانب وضع برنامج إنمائي إقتصادي إسعافي عاجل لرفع المعاناة عن كاهل الشعب وهذه أولوية قصوى يجب أن تلتفت لها الدولة مع ضرورة إستكمال مؤسساتها في المجالس التشريعية والوزارات والمحكمة الدستورية والمفوضيات وحكومات الولايات وتكوين حكومة موازية تمثل الشارع الثوري.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد