جريمة حول العالم.. الشرطة الأمريكية قتلت ممثلة شهيرة والسبب “مسدس لعبة”

0
4

 

 

 

ارتكبت الشرطة الأمريكية حادثا وصف وقتها بأنه المؤسف، بعدما أطلقت النار على الممثلة الشهيرة فانيسا ماركيز، وقتلتها داخل منزلها بولاية كاليفورنيا بزعم أنها كانت تهدد الشرطة “بسلاح نارى تبين بعد ذلك أنه “مسدس لعبة”.

تعود أحداث الواقعة عندما تلقت الشرطة الأمريكية بلاغا من مالك العقار التى تقيم تقيم فيه فانيسا ماركيز، أخبرهم بإصابة الممثلة الشهيرة بنوبة صرع واضطراب فى الأكل، وغير قادرة على التحكم فى سلوكها.

انتقلت الشرطة الأمريكية على الفور إلى المنزل واستدعت المسعفين لعلاج الممثلة الشهيرة، حيث ظل الأطباء يتحدثون معها لمدة ساعة ونصف الساعة فى محاولة لعلاجها، ولكن دون جدوى وفى لحظة أمسكت فانيسا ماركيز ببندقية ووجهتها صوب أحد أفراد الشرطة المتواجدين فى المنزل، وظنوا أنه سلاح نارى فبادرت الشرطة بإطلاق النار عليها وأسقطوها قتيلة.

نقلت الشرطة الأمريكية الممثلة الهوليوودية فانيسا ماركيز إلى المستشفى، وتبين من التقرير الطبى أنها أصيبت بطلق نارى فى جسدها أودت بحياتها، وتبين أن المسدس الذى كانت تمسكه وتهدد الشرطة به عبارة عن “مسدس رش”.

يذكر أن الممثلة فانيسا ماركيز اتهمت جورج كلونى بالتحرش بها خلال تصوير مسلسل “إى آر” ورد وقتها كلونى بأنه ليس لديه فكرة عن مزاعم “فانسيا” بالتحرش بها.

وأصيبت الممثلة الراحلة فانيسا ماركيز بأمراض نفسية وعقلية فى أواخر أيامها ولكن صديقا لها أشار إلى أنها كانت متفائلة بعودتها إلى الأعمال الفنية.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك