ختام التدريب المشترك بين القوات الجوية السودانية والمصرية نسور النيل (1)

0
5

الخرطوم : الأماتونج

اختتم اليوم بالقاعدة الجوية للفريق طيار عوض خلف الله بمطار مروي الدولي بالولاية الشمالية التدريب المختلط لنسور النيل (1) مع القوة الجوية المصرية.

وشرف حفل الختام رئيس هيئة الأركان الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين ورئيس هيئة الأركان المصري الفريق محمد حجازي ووالي الولاية الشمالية آمال محمد عز الدين والمدير العام للشرطة السودانية عز الدين الشيخ وعدد من القيادات العسكرية بالبلدين.

وقال الفريق ملاح توجيهي ركن عصام الدين سعيد كوكو قائد القوات الجوية السودانية إن نسور النيل (1) تمرين تدريبي مختلط مع القوة الجوية المصرية انطلق في الحادي عشر من نوفمبر الحالي بقاعدة الفريق طيار عوض خلف الله الجوية بمطار مروي لتحقيق الأهداف المنشودة التي تدعم اختبار كفاءة الأنظمة والتكتيكات من قبل الطرفين ومستوى الجاهزية بجانب رفع القدرات وبناء ترسانة جوية رادعة لتنفيذ الأعمال المشتركة، مشيرا إلى أن النسخة الأولى من نسور النيل (1) مع القوات المصرية تأكيد للعلاقات المتينة التي تربط البلدين.

وأكد قائد القوات الجوية السودانية أن تدريب نسور النيل (1) يأتي ضمن ختام البرنامج التدريبي للقوات الجوية السودانية والمصرية لتبادل الخبرات وتوحيد المفاهيم في مجال العمليات والتدريب.

فيما أشار الفريق محمد عباس حلمي قائد القوات الجوية المصرية إلى عمق العلاقات التاريخية الممتدة بين البلدين، لافتا إلى أن التدريب المختلط مع السودان نتاج عن دعم قيادة البلدين للتعاون في كافة المجالات وخلق مزيد من التجانس بين القوتين الجويتين، آملا في المشاركة في استكمال الدورات التدريبة القادمة بين البلدين، متقدما بالشكر لقيادة الأركان السودانية لإتاحة الفرصة للقوات المصرية المشاركة في نسور النيل (1).

وأوضح أن التدريب شهد قيام المقاتلات متعددة المهام من الجانبين بالتدريب على تنفيذ عدد من الطلعات الجوية الهجومية والدفاعية على الأهداف موضوع التدريب، وتدريب قوات الصاعقة على أعمال البحث والإنقاذ القتالي، مبينا أن التدريب يأتي في إطار تعزيز القدرة على إدارة أعمال جوية مشتركة باستخدام أسلحة الجو المختلفة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا