صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

سودانيون عالقون بالقاهرة بسبب قرار مصري مفاجئ

31

الاماتونج ـ

أعلنت (6) شركات سودانية عاملة في مجال النقل البري بين السودان ومصر، توقفها عن العمل، احتجاجاً على سياسة مصرية تمنع الباصات السياحية من التوغل بعد مدينة أسوان جنوبي مصر.
واكدت اللجنة العليا للمعابر الحدودية بجمهورية السودان أن حوالي (600) سودانياً من بينهم (200) يملكون حجوزات مسبقة، قد باتوا عالقين في العاصمة المصرية جراء منع الباصات السودانية من الدخول إلى القاهرة، بينما توقفت عشرات الرحلات المتوجهة إلى القاهرة عبر موانئ الخرطوم البرية.
وطالب عضو مجلس اداره البصات السفرية، صاحب شركة الدامر للنقل، مبارك متولي، بمنح الشركات السودانية فترة سماح قبيل تنفيذ القرار المصري لحين اجتماع الجهات المختصة بالنظر في المشكلة.
مشيراً إلى تكبدهم خسائر فادحة جراء القرار بوقتٍ لجأ مئات العالقين في القاهرة إلى السفارة السودانية لمعالجة أوضاعهم.
ووقع البلدان قبل عدة سنوات اتفاقية الحريات الأربع وتشمل حق الحركة لمواطني البلدين.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد