صحة البحر الأحمر : تحديات تواجه إنتاج الملح بالولاية

0
4

الاماتونج : سلمى عبدالرازق

  خاطبت د٠ زعفران محمد احمد الزاكي مدير عام قطاع الصحة بولاية البحر الأحمر انابة عن والي الولاية صباح.اليوم بقاعة السلام.بامانة حكومة ولاية البحر الأحمر فاتحة اعمال ورشة اقامة مجمعات صناعية مرتكزة على كلوريد الصوديوم وتعميم إضافة اليود في الملح بمشاركة فاعلة من كافة الجهات والمنظمات ذات الصلة علي المستوي الاتحادي والولاية ومنتجي الملح التي تستمر لمدة يومين٠

  كشفت عن جملة تحديات تواجه انتاج الملح بالولاية ابرزها قلة انتاج الملح المزود باليود في الولاية بالاضافة الى قلة استعماله بما يستدعي تضافر الجهود الشعبية والرسمية والقطاعات المجتمعية للتشجيع استخدام المح المزود باليود ونشر الوعي في المجتمع ، لافتة الانتباه الى ان عملية انتاج الملح بالولاية تحتاج الى ادخال التقنيات الحديثة لزيادة إنتاجية الملح الميودن وأشارت الولاية بها ساحل بحري مميز ممكن يوفر كميات كبيرة يغطي السوق العالمية والاقليمي .

    وأكدت الي ضرورة سن التشريعات المتعلقة بحماية المنتجين والمستهلكين ، واشارت زعفران الى اهمية اعادة تشغيل مصنع شافي لانتاج الملح المزود باليود من جديد وادخاله دائرة الانتاج بعد ان تم ايقافه في الفترة السابقة من قبل لجنة ازالة التمكين ومكافحة الفساد واسترداد الاموال وابانت ان الولاية اقترحت ان يدار المصنع عبر وزارة الصناعة الاتحادية .

من جانبه دعا الخبير الدولي بالمنظمات والصحة المجتمعية ممثل الشبكة الدولية لليود البروفيسور عز الدين الشريف حسين حكومة ولاية البحر الاحمر والحكومة المركزية الى تضافر الجهود لإقامة المجمع الصناعي لانتاج الملح الميودن والذي يعد واحدا من اهم اهداف الورشة مبينا ان ذلك يسهم في رفع مؤشر الاقتصاد الوطني وازكاء الروح الانتاجية لافتا الانتباه الى قضية سوء التغذية المتعلقة بنقص المغذيات الدقيقة والذي يؤدي الى جملة من الأمراض ابرزها نقص اليود ، داعيا الى نشر الوعي المجتمعي لتعميم تناول الملح المضاف اليه اليود وأضاف .

 السودان مازال يتصدر قائمة الدول الأكثر سوءا في تدعيم الملح باليود والتغطية الشاملة لحماية الاطفال والامهات والمواطنين بصفة عامة رغم الامكانيات الهائلة للاستفادة من خام كلوريد الصوديوم في تحقيق الاهداف المتعلقة بالوقاية والتخلص من اضطرابات عوز اليود .

  فيما اكد الدكتور اسامة محمد اسماعيل ممثل وزارة الصحة الاتحادية على دور الوزارة المتواصل في دعم مجهودات تقديم الخدمات الصحية للمواطن السوداني في كافة الاتجاهات مبينا ان هناك العديد من المشاركات للوزارة في مشروعات اليود كاشفا عن الضعف الكبير في استخدام الملح المزود باليود بنسبة 15 % من الاسر السودانية مما يتطلب عددا من الشركاء لتعزيز استخدام المح المزود باليود وفتح مجالات الاستثمار وتقديم التسهيلات الممكنة للمستثمرين والمنتجين ،

     و اكدت الأستاذة هنادي عطا الفضيل ممثلة وزارة الصناعة الاتحادية ، دعم الوزارة لهذا المشروع وسن قوانين الزامية للانتاج وفتح مجالات التمويل عبر بنك التنمية الصناعية ، مناشدة حكومة ولاية البحر الاحمر لدعم وحماية المنتجين وتوفير الاحتياجات اللازمة٠ أشارت الاستاذة حنان محمد الحاج مدير القطاع الصناعي بولاية البحر الاحمر ان الولاية تمتلك امكانيات وموارد كبيرة تؤهلها لانتاج كميات جيدة وذات جودة عالية من الملح غير انها تواجه عددا من التحديات .

   كما اكدت الدكتورة سارة سامي يوسف ممثلة برنامج الأمم المتحدة لرعاية الأمومة والطفولة ( unicef ) التزام البرنامج بوضع السياسات والأطر الخاصة بتوفير الغذاء الصحي المتكامل مع الجهات ذات العلاقة بالمركز وولاية البحر الأحمر من واقع اهتمام المنظمة ببرنامج دعم الغذاءوالصحي المتكامل .

   و استعرضت الاستاذة سلوى سوركتي ممثلة برنامج الغذاء العالمي ( WFP ) جهود البرامج في مراحل مشروع اضافة اليود للملح مبينة انه تم توقيع ( 14) مذكرة تفاهم بين برنتمج الغذاء الغذاء العالمي وعدد من الجهات ذات العلاقة مؤكدة استمرار الجهود ودعم البرنامج للمشروع .

  حيث ناقشت الورشة عدد خمسة من اوراق العمل في شكل مجموعات متخصصة٠ .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا