صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

عميد أكاديمية العلوم الصحية: نعمل علي الإرتقاء بالأكاديمية وترفيعها لجامعة

2

أكد د. حمدنا الله سرالختم عميد الأكاديمية اليوم ، إهتمام وزارة الصحة الاتحادية بأمر الأكاديمية وتطويرها ودعمها لإنتاج الكوادر الصحية .

وأضاف أن واحدة من خطط الوزارة الإرتقاء بالأكاديمية وترفيعها إلى جامعة منا يسهم في تقوية الدراسات بها.

واشار خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية للمؤتمر السنوي لمدراء الفروع الولائية بالأكاديمية الذى نظمته أكاديمية العلوم الصحية بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية وصندوق الأمم المتحدة للسكان تحت شعار (آطر صحية مؤهلة… لنظام صحي أفضل) اليوم بمركز عبد الحميد للتدريب بالإمدادات الطبية في الفترة من 14-15 سبتمبر الجاري ، إلى أن الهدف من المؤتمر وضع الخطط والاستراتيجيات لتحقيق الأهداف مثمنا الشراكات من منظمة الصحة العالمية وصندوق الأمم المتحدة للسكان لدعمهم للاكاديمية، مشيرا إلى أن أكاديمية العلوم الصحية من مهامها إنتاج كوادر صحية .

وأضاف قائلا الآن نوفر كوادر على مستوى الدبلوم والبكالوريوس في مجالات قابلة المجتمع، المساعديين الطبيين، محضري العمليات، المخدرين، القبالة ،التمريض والمختبرات. وقال حمد نالله ان الغرض من المؤتمر تحقيق الاهداف حتى تتمكن الأكاديمية من الأيفاء بالتزاماتها بتقوية النظام الصحي برفده بالأطر الصحية من غير الأطباء لذا جاء شعار المؤتمر آطر صحية مؤهلة لنظام صحي أفضل.

من جانبها اكدت د. سارة لافينيا ممثل مركز كارتر بالسودان دعم البرامج التدريبية بالأكاديمية مؤكدة إستمرار التعاون والشراكة بين مركز كارتر والاكاديمية مبشرة بدعم من مركز كارتر خلال العام القادم .

 من جهته قال د. متين احمد شاهين ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان بالسودان ، ان السودان في حاجة إلى البرامج التى تنتجها اكاديمية العلوم الصحية ، مشيرا إلى أن تطوير القبالة في السودان يقلل من وفيات الأمهات ويعززمن تحقيق أهداف التنمية المستدامة ، وأكد مواصلة الدعم للاكاديمية خاصة في مجال القبالة وثمن إجازة برنامج القبالة في خمس ولايات وتمنى ان ينتشر في باقي الولايات.

وتحدث د. أنور عباس مدير شؤون الولايات باكاديمية العلوم الصحية ، عن دور الأكاديمية وتبعيتها اداريا لوزارة الصحة الاتحادية وفنيا لوزارة التعليم العالي .

وأضاف نعاني في بعض الولايات من قلة الأساتذة والطلبة من قلة قابلة المجتمع ومضيفا ان هناك دبلومات خاصة بقابلة المجتمع نفذ في خمس ولايات لافتا إلى أن المؤتمر سيناقش مشاكل الدعم ورفد الأكاديمية بالاساتذة. فيما قال د. دفع الله علم الهدى المستشار الفني للاكاديمية يأتي هذا المؤتمر السنوي في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية والتى تنعكس على جميع المناحي بما فيها التعليمية. وأضاف أن المؤتمر يعد فرصة للتفاكر مع مدراء الفروع حول العملية التعليمية وجودتها بمشاركة وزارة التعليم العالي، وتوقع أن يخرج المؤتمر بتوصيات تساعد فيما نصوب اليه.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد