صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

في ختام زيارته لكسلا وزير الصحة الإتحادي : توطين العلاج بالولايات من أهم سياسات الوزارة

2

في ختام زيارته لكسلا
وزير الصحة الإتحادي : توطين العلاج بالولايات من أهم سياسات الوزارة

الاماتونج : سلمى عبدالرازق
افتتح وزير الصحة الاتحادية المكلف د.هيثم محمد ابراهيم، ثلاثة معامل بولاية كسلا بجانب وضع حجر الأساس لمستشفى النساء والتوليد بحلفا الجديدة، وبداية تدشين مشروع مستشفى السلام للأطفال.

وأكد د.هيثم خلال زيارته اليوم لمستشفيات بمحليتي ريفي خشم
القربة وحلفا الجديدة في ختام زيارته على راس وفد الوزارة لولاية كسلا وبمعيته الوالي بالإنابة الأستاذ عادل عثمان علوب والمدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية د.علي آدم محمد، ضرورة تنسيق الجهود وتكامل الأدوار لترقية وتطوير الخدمات الصحية بالولاية.
واستمع الوفد لتنوير شامل من المديرين العاميين حول العمل ومناقشة كيفية تطوير الخدمات العلاجية والطبية بمستشفى خشم القربة لأهميته من حيث موقعه والخدمات التي تقدمها وخدمة معسكرات اللاجئين بالمنطقة فضلاً عن مستشفى حلفا الجديدة الذي يغطي المحلية ومحليات خشم القربة، نهر عطبرة منطقة البطانة ،مطالبين بالاسراع في توفير الأجهزة والمعدات الطبية لمقابلة الاحتياجات فضلا عن النقص في الكوادر وتهيئة بيئة العمل.

وجدد د.هيثم تأكيده بدعم القطاع الصحي بالولاية والعمل على توفير الاحتياجات الأساسية وتوفيق أوضاع الكوادر،معلنا عن تكملة نواقص الأجهزة والمعدات الطبية لقسم العناية المكثفة وأجهزة الأشعة ، فضلا عن تطوير الكوادر الطبية عن طريق التدريب المستمر لتجويد الخدمة ،وأضاف، إن توطين العلاج بالولايات من أهم سياسات الوزارة ،مطالبا بالإستمرار فى تأهيل مستشفى خشم القربة وإنجاز المشاريع التي بدأت.
ودعا هيثم حكومة الولاية للتفاكر حول كيفية النهوض بالصحة منوها، إلى أهمية تحريك كافة القطاعات للقيام بواجبها على الوجه الأكمل، ،مقدما الشكر للعاملين بالمستشفيات لدورهم في تقديم الخدمات.

من جانبه قطع والي كسلا بالإنابة أ. عادل عثمان علوب ، بأهمية الزيارة خاصة وانها غطت عددا من المستشفيات ووقفت على معظم المشاكل الصحية والتي تعاني منها الولاية إلى جانب توفير الدعم الفني والمادي لمجابهة الوضع الصحي والتفاكر فى كيفية النهوض بالقطاع الصحي بالولاية ،متمنيا أن تنعكس على الولاية من أجل صحة المواطن .

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد