قال إن الشرطة أساءت لقتيل شارع النيل.. وزير العدل يطالب أجهزة الدولة بعدم إحراج الحكومة

0
135

 

الخرطوم/الاماتونج

طالب وزير العدل السوداني الأجهزة الأمنية والعدلية “الأمن، الشرطة، القضاء”، بالكف عن ارتكاب الأخطاء المحُرجة للحكومة داخلياً وأيضاً مع المجتمع الدولي. ودعا الوزير إلى العمل على حماية حقوق الإنسان وعدم إثارة العداء مع الشعب ومنح الفرصة لخصوم البلاد في قضايا “لا تسوى شيئاً” على حد وصفه. وقال وزير العدل محمد أحمد سالم، خلال دورة تدريبة بالمفوضية القومية لحقوق الإنسان اليوم )الثلاثاء)، إن الخطوة الأولى في تحقيق حقوق الإنسان تبدأ من الداخل، حيث طالب الأجهزة الأمنية والعدلية بدعم المفوضية بالمعلومات ومساعدتها للقيام بأدوراها في حماية حقوق الإنسان. واستنكر الوزير إطلاق أفراد من قوات الشرطة النار على شاب أعزل بشارع النيل أم درمان، وانتقد إصدار الشرطة بياناً قبل أن تحقق في الحادثة خاصةً أن البيان حمل إساءات للشاب وأسرته والفتاة التي كانت بمعيته، مضيفاً ” لا يمكن أن تُطلق النار على أعزل وبدلاً من أن تحقق في الحادثة تصدر بيان طويل عريض يحمل إساءات”، واصفاً ما حدث بـ”المحبط جداً”. واعتبر وزير العدل أن اعتداء النظاميين على الأطباء في المستشفيات أمرٌ “سيئ جداً”. وأشار إلى أن المفوضية تواجه تحديات كبيرة في ظل الوضع الاقتصادي الحالي والنزاعات والخلافات الداخلية، مطالباً إياها ببذل الجهد لإثبات عدم انتمائها للحكومة أو ميلها للمعارضة.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك