“قحت” ترفض منشور وزارة المالية لإعداد مقترحات موازنة 2021م

0
16

الخرطوم : الأماتونج

رفضت قوي الحرية منشور وزارة المالية، الخاص بإعداد مقترحات موازنة ٢٠٢١، وطالبت بإعداد موجهات لموازنة ٢٠٢١ تستند على مقررات المؤتمر الاقتصادي القومي بما يستجيب لمطالب وطموحات الشعب والثورة.

وشدد قوى الحرية والتغيير على ضرورة إزاحة من وصفتهم بوكلاء صندوق النقد الدولي عن الملف الاقتصادي وقالت إنهم يديرونه خارج مؤسسات وزارة المالية، ودعت لاسناد الملف للخبراء الاقتصاديين لقوى الحرية والتغيير بعد استيعابهم في الوزارات الاقتصادية.

ووصف عضو اللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير التجانى حسين موجهات منشور إعداد موازنة ٢٠٢١ بـ “التالفة” وقال “إنها بلا لون ولا طعم ولا رائحة وبلا مضمون و نتأسف لهذا الإسفاف وعدم الإحساس بالمسؤولية تجاه الوطن والشعب”.

واعتبر المنشور مُجرد إنشاء خالي من أي محتوى بغرض التمويه والتغطية على ما يُراد تنفيذه مثل السياسات التي قال إنها تمت خلال العام ٢٠٢٠ والمستندة على اتفاق المجموعة المسؤولة من الملف الاقتصادي مع صندوق النقد الدولي والاملاءات الخارجية وأشار إلى أنها أودت باقتصاد البلاد إلى الهاوية على حد قوله.

وقال حسين في تصريحات صحفية اليوم “الثلاثاء” إن الشعب موعود بالضغط عليه في الموازنة الجديدة حد الاختناق، ونوه إلى أن المنشور المذكور لم يذكر ولم يشر فيما تستند عليه الموازنة إلى مقررات المؤتمر الاقتصادي القومي رغم عمقها وشمولها لكل المجالات فضلاً عن الإجماع الذي وجدته والتأييد الشعبي الذي نالته.

واستنكر حسين إغفال الموجهات الجديدة للموازنة للبرنامج الإسعافي والسياسات البديلة التي قدمتها قوي الحرية والتغيير لمجلس الوزراء.

وقطع حسين بأن البلاد موعودة بموجة ثانية من الأزمة الاقتصادية الطاحنة حال تنفيذ الموازنة بصورتها الحالية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا