لحظة إعلان ضباط من الجيش إنضمامهم إلى المتظاهرين امام القيادة العامة

0
6

أعلن عدد من العسكريين، ظهر اليوم الثلاثاء مخالفتهم تعليمات قياداتهم وإنضمامهم الى المتظاهرين في اعتصامهم امام القيادة العامة للجيش بالعاصمة الخرطوم .

وبحسب شهود عيان فأن أحد القادة العسكرين جاء الى القوة المتواجدة بالقرب من نفق جامعة الخرطوم جوار مباني القيادة الجوية وطلب منهم الانسحاب الا انها رفضت وأعلنت مخالفتها التعليمات وإنحيازها الكامل للمتظاهرين .

وفي ذات السياق أعلن ضباط عسكريين من الجيش إنضمامهم وتأيديهم للمتظاهرين المعتصمين وسط فرحة كبيرة من قبل المعتصمين .

وهتف المتظاهرين عدة شعارات للقوة العسكرية المنضمة والتي أعلنت إنحيازها مع المعتصمين امام مقر القيادة العامة منها “الجيش معانا وما همانا”، و”شعب واحد جيش واحد”.

ووفقًا لمصادر اعلامية فأن الجيش أنتشر بمساحة كيلومتر من مقر القيادة العامة بالعاصمة الخرطوم وشكل طوقًا أمنيًا لحماية المعتصمين .

وتوافدت أعداد كبيرة من السودانيين إلى مقر الاعتصام لليوم الرابع على التوالي، تلبية لدعوة القوى التي دعت أيضاً القوات المسلحة بالانحياز لمطالب الشعب وحمايته.

ويشهد السودان تظاهرات شبه يومية على خلفية أزمة اقتصادية خانقة. وبدأت #الاحتجاجات في 19 كانون الأول/ديسمبر 2018 إثر قرار السلطات رفع سعر الخبز 3 أضعاف.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك