مجلس منسقية القوى الشبابية السودانية:بدعو طرفي التفاوض الي الحوار مع القوى السياسية الأخرى

0
17

الاماتونج : سلمى عبدالرازق
أكد المجلس الاعلي لمنسقية القوى الشبابية السودانية عن أعدادهم لوثيقة إستراتيجية إجتماعية لبناء الوطن، مشيراً إلى أن السودان بلد غني بالقوى البشرية والموارد الغذائية. لافتاً عدم وجود إستراتيجية فعالة تعمل على توزيع الموارد أدت لتعرض (80)% من المحاصيل للتلف قبل وصولها للمواطن فضلا عن أن مواردنا تصدر دون عائدات تعود لخزينة الدولة.
وكشف رئيس المجلس محمد صديق محمد عن وجود خلافات داخل قوى التغيير ، مناشدا طرفي التفاوض بالحوار مع كافة القوى السياسية الأخرى من أجل بناء الوطن ، بجانب الوصول لاتفاق في أسرع وقت بتقديم تنازلات حقيقية. ودعا صديق خلال حديثه بمنبر سونا اليوم حول الراهن السياسي وتدشين المبادرة، دعا الشباب الإنضمام تحت مظلة واحدة من أجل خدمة القضية السودانية.
وأشار الأمين العام للمجلس الأعلى لمنسقية القوى الشبابية أحمد الزين أبكر إلى التدهور الذي تعرضت له المؤسسات التعليمية والتي أصبحت ملاذا آمنا لبث الأفكار السالبة والمتطرفة وسط الطلاب بغرض تحريضهم لاشاعة العنف. وقال إن المجلس وضع خطة لمعالجة الظواهر السالبه من جراء تراكم النفايات في الأسواق ،بجانب معاناة المستشفيات من الزخم والخدمة الطبية المتردية وتعاطي المخدرات في الجامعات .
ومن جانبه رحب نائب الأمين السياسي للمجلس أمجد إبراهيم حسب الله بالمبادرة الإستراتيجية لبناء الوطن. وقال إن المجلس يضم 27 تحالف شبابي يهدف لتجميع طاقات الشباب تحت المجلس الأعلى لتوحيد الآراء لتكون هناك نقطة انطلاقة مركزية
وفي السياق لوح أمين شئون الولايات بالمجلس على حامد بأن المرحلة الحالية فرصة سانحة للتغيير إذا لم يتم اغتنامها سيتقاعس السودان وينهار كبقية دول الجوار .

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك