محطة ( آخر مكالمة ) تثير ذعر مواطنين

0
9

 

شكا عدد كبير من المواطنين الذين يقطنون بإحدى المناطق التي تقع بمحلية امدرمان وتحديداً محطة تعرف باسم (محطة شباب) وأخذت كذلك اسم (محطة آخر مكالمة) يشتكي هؤﻻء بحسب السودانى من بعض الشباب الذين يتواجدون بتلك المحطة و يقومون بسرقة الهواتف باستغلالهم دراجات نارية،

من جانبهم أكد عدد من الأشخاص الذين يقطنون في ذلك الحي بأن اللصوص يترصدون الضحية في الأزقة و الشوارع الرئيسية و لا يكترثون بحركة المارة و يتعاملون بجرأة عجيبة و هم يختطفون الهواتف الأمر الذي أثار هلعهم و أدخل الخوف في قلوبهم ،

مؤكدين بأنهم لا يتتبعون المجرمين لأنهم عبارة عن عصابة مكونة من أفراد معروفين لدى الكثير منهم و غالباً ما يكونون مسلحين بالأسلحة البيضاء و لا يتخوفون من ارتكاب جريمة حتى و إن كانت قتل و لديهم سرعة خيالية لا يمكن ملاحقتهم ،مناشدين جهات الاختصاص بتتبع المجرمين و القبض عليهم و العمل على بسط الأمن في المنطقة و حماية المواطنين.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا