مدير قصر الشباب : إنشاء مجالس عليا للوزارات لمنع التغول على الميزانيات

0
3

الاماتونج : سلمى عبدالرازق
دعا مدير قصر الشباب والأطفال د. عبدالله صالح الحكومة المقبلة بالاهتمام ببرامج الشباب وتشجيع مبادرة الجمعية الشبابية لتنمية موارد الشباب في تنفيذ برنامج التعليم المفتوح ، ورهن ذلك بتوفير كوادر مؤهلة في كافة المجالات ، واقترح عبدالله خلال مخاطبته اليوم منبر سونا لتدشين برنامج الجمعية الشبابية لتنمية الموارد البشرية البرنامج التدريبي للشباب و التعليم المفتوح ضمن الاحتفال باليوم العالمي للشباب اقترح أن يكون هناك مجالس عليا للشباب والرياضة والإعلام وغيرها لوضع السياسات والتخطيط والبرامج الممكنة التنفيذ، وقال إن المرحلة السابقة كانت مريرة مردفا أن( الوجع راقد) ، منتقدا سياسات الوزارات في العهد البائد في التغول على الميزانيات ، ورهن الخطوة بعدم تنفيذ أنشطة وبرامج الشباب الموضوعة ، واشار لمشروع الجمعية المستقبلي الذي يسهم في بناء قادة المستقبل بتنزل برامجه على شكل حزم تقنية بتدريب عدد من المدربين الأكفاء في دورة خاصة عن التدريب الاستراتيجي للشباب وذكر عبدالله إن قصور التمويل اقعد القصر عن تغطية كافة برامجه التدريبية ، فضلا عن طمع بعض الواصلين في تحويل قصر الشباب إلى مؤسسات ومستشفيات استثمارية وقطع أن القصر خلال مسيرة 41 عاما أسهم في تخريج (392) خريج في مختلف التخصصات ومنحهم شهادة موثقة بختم بارز . كاشفا عن شراكة زكية مع عدد من المؤسسات أسهمت في إنشاء وحدة الطفل التي استعادت ثقة الأم والأسرة في قصر الشباب. بجانب الشراكة مع شركة جياد ، وشراكات مع تنس الطاولة واتحاد الكاراتية لتسهم في الدفع ببرامج القصر .وانتقد عبدالله تحويل الحكومة السينما إلى استثمارات لصالحها مشيرا لعروضها التربوية والتدريبية في الأنشطة الشبابية . وأبدى عبدالله تفاؤله بثورة الإصلاح التي تنتظم البلاد ، داعيا لوضع منظومة آليات حقيقية لمراقبة الدولة

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك