وزير المالية : إجراءات إسعافية لمعالجة أزمة الاقتصاد وعجز الموازنة والتضخم الانفجاري

0
9

افصح وزير المالية ابراهيم البدوي عن برنامج من ثلاث مراحل لانتشال الاقتصاد من الازمة التي يعيشها. وقال البدوي لـ (الانتباهة) غداة اعلان الحكومة أمس ان المرحلة الاولى ستبدأ بإجراءات اسعافية سريعة لتخفيف معاناة المواطنين بمعالجة غلاء المعيشة وتثبيت اسعار السلع الضرورية، فيما تستهدف المرحلة الثانية معالجة ازمة الاقتصاد الكلي المتعلقة بعجز الموازنة والتضخم (الانفجاري) المرتبط بتمويل الموازنة بموارد غير حقيقية. واوضح البدوي ان معالجة الاقتصاد الكلي تتطلب ايضاً اصلاحاً هيكلياً في الادوات المستخدمة على صعيد السياسة المالية، ونبه الى ان برنامجه يستهدف معالجة ازمة شح السيولة من خلال اجراء هيكلة للجهاز المصرفي، وشدد على ضرورة الاستفادة من الطاقات المتاحة لتمويل الموازنة، مشيراً الى عدد من المبادرات التي انطلقت في الداخل والخارج، وزاد قائلاً: (الاحسان يبدأ من اهل البيت ولا بد لنا من الاعتماد على النفس حتى اذا طلبنا دعم الاصدقاء ننطلق من ارضية صلبة). ولفت البدوي الى ان المرحلة الثانية تشمل دعم عملية السلام المتوقعة ببرنامج عبر الانتقال من العون الانساني الى التنمية المستدامة في المناطق الثلاث (دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان). وكشف عن دراسة افكار لخلق وظائف قصيرة ومستديمة للشباب . وفي ما يتعلق بالمرحلة الثالثة اشار ابراهيم البدوي الى انها تعنى بتقوية مؤسسات ادارة الاقتصاد بالبلاد بإطلاق مشروعات تحقق موارد للدولة من بينها مشروعات لصادر الماشية بإنشاء مسالخ حديثة، بجانب تصنيع الزيوت، فضلاً عن تعمير الزراعة المروية عوضاً عن مشروعات اخرى سيتم طرحها خلال الفترة القادمة من اجل الانتقال نحو اقتصاد ذي انتاجية عالية عماده طاقات الشباب.

صحيفة الانتباهة

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك